إن جذور شوارب القطط تقع على وجه الخصوص في أجزاءٍ من أجسامها تَكون الأعصاب والأوردة فيها كثيفة فالقطط حسّاسة للغاية فهي تشعر حتى بالتغيّرات الطفيفة في تيّار الهواء وذلك من خلال شواربها الحسّاسة، كما أنه عن طريقها لا تصطدِم بالأجسام لأنها تشعر بتيّار الهواء حول هذه الأجسام، والشوارب لدى القِطط كالمسطرة الدقيقة التي تُساعدُها في تحديد ما إذا كان باستطاعتها العبور من خلال فتحةٍ ما أو لا.


[1]  جذور شوارب القطط: عميقة جدًّا فى مكانها وتتواجد فى منطقة مليئة بالأعصاب والشعيرات الدموية.