قصة

مزمار من كرتون

ليس هناك في الحياة فزعٌ ورعبٌ أكثر مِن أن تواجه قوة مذهلة لشخصٍ يتحكّم في مصيرك؛ حيث يمكنه أن يُعدمك أو يسجنك أو يرسلك إلى المنفى أو حتى يتركك حرًّا طليقًا. فسِجْن مثل هذا الشخص إياك أو إخلاؤه سبيلك أمر مدمّر ب... اقرإ المزيد

مناجاة أُمّ

سمحوا لي بالبقاء إلى جانب ولدي لكوني طبيبة لا لكوني أمًّا. كان الأطفال وبينهم ولدي تحت العناية الخاصة في جناح مخصص لهم. كنت أسمع بكاءهم وأنينهم من المكان الذي أقف فيه. أذكر أن ولدي استغرق في النوم عندما كان الط... اقرإ المزيد

نور

بين ردهات المشفى يسير دامعًا، لا يفكر إلا في ابنه الذي انتظره عشر سنوات ولم يرَ الحياة، بُهِتَ أمام كلام الطبيب: علينا أن ننقذ المولود أو الأم. تردد لسانه بين الأم والمولود الذي رسم حياته المستقبلية به؛ أعدَّ غ... اقرإ المزيد

ما تبقّى من أسناني

في أورشليم دارَ طبق الحلوى من زقاق إلى زقاق، ومن شارع إلى شارع، ومن ناصية إلى ناصية.. حتى استقر كعادته في أحضانِ شجرةِ التين. ودَفنت أنا وأصدقائي أبصارنا فيه حتى لامستْ اللذة أعماقنا، وصرنا أشد التصاقًا من البا... اقرإ المزيد

لست وحيدًا

في سؤال مفاجئ من ابن العاشرة لصاحب المرسم الذي يذهب إليه كل صباح ليلمّع حذاءه: أتعرف كيف جئت للحياة؟ ولماذا؟ ارتبكت الأحرف في فم الرسام، وقرر أن يجيب عن سؤاله بما يحبه الفتى، رفع الستار من على لوحة تبدو لأول وه... اقرإ المزيد