المقال الرئيس

توقير الإنسان

إن محبة الإنسان وتوقيره لأنه "إنسان"، تعبير عن احترام الإنسان للخالق العظيم ، وإلا فحَصْر الشخص محبته وتوقيره في مَن يوافقونه في الأفكار، لن يكون محبة وتوقيرًا إنسانيًّا، بل هو تصرف أناني وتأليه الإنسان لنفسه... اقرإ المزيد

الدنيا وما فيها من منظور المسلم ٢

إن‭ ‬كل‭ ‬الأشياء‭ ‬الحية‭ ‬وغير‭ ‬الحية‭ ‬لهي‭ ‬في‭ ‬تناغم‭ ‬وانتظام‭ ‬وانسجام،‭ ‬بحيث‭ ‬إننا‭ ‬حين‭ ‬نشاهدها‭ ‬نردد‭ ‬فيما‭ ‬بيننا‭ ‬وبين‭ ‬أنفسنا‭: ‬تُرى‭ ‬هل‭ ‬لهذه‭ ‬الأشياء‭ -‬على‭ ‬حسب‭ ‬أنواعها‭- ‬أرواحٌ‭ ‬ينجُم‭ ‬منها‭ ‬هذا‭ ‬التناسب‭ ‬والانتظام‭ ‬عل... اقرإ المزيد

الدنيا وما فيها من منظور المسلم-١

إن الدنيا سفينة سياحية رائعة لبني الإنسان، يسْبحون على متنها في هذا الفضاء اللانهائي في تناغم ووئام، وهي أيضًا عُشٌّ دافئ للغاية، من خلالها أحسسنا بالوجود وظَهَرْنا إليه، وفيها تَعَرَّفْنا إلى خالقنا.. كما أنها... اقرإ المزيد

الإنسان في أفق الألطاف الربانية

إن كل لحظة من لحظات الحياة، تنطوي على بعض الفرص المؤدية إلى كنوز جديدة. وقد تُرك الخيار للإنسان بمقتضى التكريم الإلهي له؛ فإما أن يَستغل هذه الفرص ليواصل حياته في النور، أو يهدرها ليعيش متخبطًا في دامس الظلام. ... اقرإ المزيد