(حراء أونلاين) هناك بعض النباتات حتى بعد قطفها من أصلها تستمرُّ في عمليّة النموّ؛ ومن هذه النباتات نبات “التوليب”، حيث تستمر زهرتُهُ في النمو بعد قطفها ووضعها في الزهرية، والسبب في ذلك كما قال بعض علماء “الأحياء” يرجع إلى افتقاد تلك النباتات إلى مخٍّ أو جهازٍ عصبي كما الحيوانات أو البشر، لذا فإنها ببساطة لا تعرف أنه قد تمَّ اقتطافها.

ولكن السؤال هنا هو: كيف تحصل تلك النباتات على غذائها بعد مغادرتها تربتها التي هي مصدر غذائها الرئيسي؟

ويرجع ذلك إلى استهلاكها للمواد السكرية التي تكون داخل جذعها من المياه الموجودة في الزهرية، ويُعد نبات “التوليب” من النباتات التي تظهر عليها عملية النمو بوضوح، فجذعها ذو جدار رقيق يستهلك نسبة ضئيلة من المياه التي يمتصها النبات، وتذهب النسبة الكبرى الباقية إلى أجزاء النبات الأخرى التي تتمدد بوضوح.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.