(حراء أونلاين) نشرة جمعية تكساس توصية وضحت فيها نسبة خطورة الإصابة بفيروس كورونا أثناء ممارسة مختلف النشاطات الاجتماعية.

فبحسب التوصية تنقسم الخطورة إلى 5 مستويات تبدأ بخطورة قليلة وتصل إلى شديدة وفقاً لطبيعة النشاط.

  • خطورة قليلة في حال فتح رسائل البريد، واستلام طلبات المطاعم، وملء خزان الوقود للمركبات، وممارسة لعبة التنس، والذهاب للمخيمات في البر.
  • قليلة إلى متوسطة عند التسوق في الجمعيات أو الأسواق، والمشي أو الركض أو ركوب الدراجات مع الآخرين، وممارسة لعبة الغولف، والبقاء في فندق لمدة يومين، والانتظار في عيادة الطبيب، والذهاب إلى المكتبة أو المتحف، والأكل في المطاعم (الساحة الخارجية)، والمشي في وسط المدينة المزدحم، وقضاء ساعة في الملعب.

  • متوسطة في حال تناول العشاء في منزل شخص آخر، والمشاركة في حفلة شواء بساحة البيت الخارجية، والذهاب إلى شاطئ البحر، والتسوق في المجمعات التجارية، وإرسال الأطفال إلى المدارس أو الحضانة، والعمل في مبنى الشركة لمدة أسبوع، وزيارة كبير في السن في منزله، والسباحة في حمام سباحة عمومي.
  • متوسطة إلى شديدة حال الذهاب إلى محل الحلاقة، وتناول الطعام داخل ساحة المطعم، والمشاركة في الأعراس والعزاء، والسفر عبر الطائرة، وممارسة رياضة كرة السلة، وممارسة رياضة كرة القدم، واحتضان الاخرين أو السلام بالأيدي.
  • شديدة حال تناول الطعام في بوفيه مشترك، وممارسة التمارين في صالة رياضية، والذهاب إلى المتنزه، والذهاب إلى السينما، وحضور حفلات موسيقية كبيرة، والذهاب الى الاستاد الرياضي، والذهاب الى دور العبادة (أكثر من 500 شخص)، وأخيراً الذهاب إلى القهاوي الشعبية.