سواء كنت مصابًا بالتهاب الجيوب الأنفية أو كانت الأتربة المصاحبة للرياح في هذه الفترة تزعجك، فلماذا لا تجرب أن تعرض وجهك وأنفك لبخار الماء الساخن مع زيت النعناع؟
تلين جزيئات زيت النعناع الإفرازات المتراكمة داخل الجيوب الأنفية، ويساعد على تخفيف الاحتقان، حيث يتميز زيت النعناع بقدرة جزيئاته على التغلغل والاختراق؛ فتمر بسهولة إلى داخل الجيوب الأنفية وتعمل على تفتيح المسارات التنفسية من خلالها.

طريقة العلاج:

1. ضع كوبًا من الماء المغلي في وعاء.
2. أضف نقتطين من زيت النعناع إلى الماء المغلي.
3. قم بتعريض وجهك للبخار المتصاعد، مع لف الفوطة حول الرأس لتركيز البخار على الوجه.
4. ضع غطاءًا محكمًا على الإناء وعاود الاستنشاق مرة تلو أخرى حتى تشعر بالتحسن.
5. قم بتكرار عمل هذا الحمام البخاري بمعدل مرتين يوميًا، وبمعدل عشر دقائق للجلسة الواحدة.
6. بعد أن يبرد الماء؛ بلل أطراف أصابعك منه وقم بتدليك جبهتك ووجنتيك ومنطقة الجلد خلف أذنيك؛ وابتعد عن العينين لتجنب اثارتهما بالمفعول النفاذ لزيت النعناع.

About The Author

صهباء بندق

- طبيبة متخصصة في علم الميكروبيولوجيا الطبية والمناعة - أخصائية الطب الطبيعي والروماتيزم وأمراض المفاصل - كاتبة علمية وصحفية متخصصة في الإعلام الصحي والتثقيف الطبي - عضو اتحاد كُتــــاب مصـــــــر. - تعمل طبيبة أمراض المناعة والروماتيزم في عيادتها الخاصة ؛ ولديها اهتمام خاص بالطب البديل - أعدت أول رسالة ماجستير حول أثر الحجامة على الجهاز المناعي بكلية الطب قسم المكيروبيولوجي - جامعة الأزهر, وقبلت الرسالة بتقدير ممتاز . - صدر لها أكثر من عشرين كتاب في مجالات متنوعة : الأخلاق والفلسفة - الدراسات الإنسانية والإسلامية - البحوث الطبية والعلمية وفنون التداوي المنزلي – الأدب الساخر .

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.