(حراء أونلاين) يحتوي اللبن في معظمه على الماء، بالإضافة إلى القليل من الدهون والبروتينات وسكر اللاكتوز ومعادن أخرى مماثلة، فترتفع الكريَّات الدهنيّة في اللبن عند ارتفاع درجة حرارتها، وتكوِّن طبقةً فوق اللبن الساخن، وتَحُولُ هذه القشرة دون صعود فُقاعاتِ البخار المتولّدة من اللبن الساخن.

وبمرور الوقت تزداد أعداد هذه الفقَّاعات وتُكَوِّن فيما بعد قوّة ضغطٍ كافيةً لاختراق الطبقة الدهنيّة المتكوّنة فوق سطح اللبن، وهي تلك اللحظة التي يفور فيها اللبن، وعند تقليب اللبن وتحريكه يحول ذلك دون تكوُّن هذه الطبقة الدهنيّة فوق سطحه؛ ولهذا لا يفور اللبن إذا ما قُلِّب وحُرِّك باستمرارٍ حتى الغليان.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.