(حراء أونلاين) ذكرت منظمة الصحة العالمية أن إدمان ألعاب الفيديو يصيب الصحة العقلية باضطراب. وأعربت من خلال تصنيفها الدولي للأمراض، أن إدمان ألعاب الفيديو والألعاب الرقمية “نمط من اللعب المستمر أو المتكرر” يصيب الصحة العقلية باضطراب.

وصرح مدير إدارة الصحة النفسية وإساءة استعمال المواد في المنظمة “شيخار ساكسينا”  إن بعض أسوأ الحالات التي شوهدت في الأبحاث العالمية كانت تتعلق بالأشخاص الذين يماسون تلك الألعاب لمدة تصل إلى 20 ساعة في اليوم، ويمتنعون عن النوم أو تناول الوجبات أو العمل أو الدراسة وغيرها من الأنشطة اليومية. كما شدد على أن أقلية صغيرة فقط من الأشخاص الذين يمارسون الألعاب الرقمية وألعاب الفيديو يمكن أن يمثلوا مشكلة، لكنه قال إن رصد علامات الإنذار المبكر قد يساعد في الوقاية من خطرها على الصحة النفسية للاعب.

ومن ناحية أخرى واعتراضا على هذه الدراسة وقرار ضم إدمان الألعاب إلى قائمة اضطرابات الصحة العقلية صرح (ائتلاف ألعاب الفيديو) وهو جماعة ضغط داعمة للقطاع إن منتجاته، “يستمتع بهذه الألعاب وبشكل آمن ومعتدل أكثر من ملياري شخص في أنحاء العالم” عبر مختلف الأجهزة والمنصات. وكما أضاف أنه توجد قيمة تعليمية وعلاجية وترفيهية، هذه القيمة معترف بها على نطاق واسع، كما حث منظمة الصحة العالمية على إعادة النظر.

المصدر: سكاي نيوز

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.