ذاتَ مساء

لم تبصرِ الكلماتُ إلا شاطئًا                                     يغتالها فتغربتْ في الماءِ فطفقت أخصِف بالظلال على رؤىً                            ذرفتْ ملامحَها على أشلائِي لأُلملم القلب المضيءَ بجُرحه      ... اقرإ المزيد