العثمانيون والأماكن المقدسة في القدس الشريف

ما بين حِرَاء والأَقْصى، ما بين مكة والقدس علاقات روحانية حَمِيمَة وطيدة في بناء صرح الحضارة الإسلامية. ففي الأولى كان التَّعَبُّد وكان الوحي، وفي الثانية كان مهبط موكب الإسراء من المسجد الحرام إلى المسجد الأقص... اقرإ المزيد

قوافل الحج في العصر العثماني

لقد كانت السمة الدينية من أهم السمات التي اتسمت بها تشريعات الدولة العثمانية؛ فقد كان للهيئة الإِسلامية وضع معترف به، وكان يطلق على رئيسها لقب المفتي أو مفتي إستانبول، ثم تَغير هذا اللقب إلى "شيخ الإِسلام" الذي... اقرإ المزيد

يونس أَمْرَهْ ونظرته إلى الإنسان

عاش يونس أمره ما ينوف على سبعين سنة. وهذه المدة وافقت السنوات الأخيرة من القرن الثالث عشر وبدايات القرن الرابع عشر، فترة القلاقل والاضطرابات في حياة الأناضول وتاريخه. كانت الهجمات المغولية الكاسحة والمتتالية ت... اقرإ المزيد

رجل من صناع التاريخ، أورخان غازي

هو "أورخان بن عثمان الغازي" ثاني أبناء الأمير "عثمان" مؤسس الدولة العثمانية، وهو ثاني سلاطين آل عثمان. وُلد في الأول من المحرم 687هـ، 6 من فبراير 1288م، وكان أبوه "عثمان" حريصا على إعداده لتولي المسؤولية ومهام ... اقرإ المزيد

من تراثنا الثقافي المشترك، “خيال الظل”

خيال الظل أو "قَرَه كُوزْ" مسرح ظلي ضارب في أعماق التاريخ. يمثَّل بأشكال منعكسة على ستارة بيضاء مشدودة أمام ضوء مثبت خلف هذه الستارة. ومعظم الشخوص البشرية أو الحيوانية هنا مصنوعة من جلد الحيوان وخاصة الجمل، حيث... اقرإ المزيد