في الأسحار، وبين المحاريب، فَتِّشْ عن رجال الطريق… هؤلاء لا يخذلون، ولا ينكصون… وإذا ما توعَّرَتْ الطريق وطالتْ واستوحشت، فهم المؤنسون المساندون، وعنك يذودون، ومعك كلَّ صعب يقهرون..!

About The Author

كاتب ومفكر.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.