(حراء أونلاين) يعتقد الكثيرون أن أفضل شيء يمكن شربه بعد وجبة إفطار دسمة في رمضان هو كوب من المشروب الغازي، ظنا منهم أنه قد يحسن هضم الطعام، لكن هل المشروبات الغازية تقلل من عسر الهضم؟

في واقع الأمر، المشروبات الغازية لا تقوم إلا بتوسيع جدار المعدة وزيادة سعتها وهو ما يشعر الإنسان بالحاجة إلى المزيد من الطعام للشعور بالشبع، وفي نفس الوقت لا ننسى أن كوبًا واحدًا من الشروبات الغازية تحتوي على كمية كبيرة من السكريات تعادل خمسة ملاعق من السكر.

وتشير الدراسات الطبية إلى وجود علاقة وثيقة بين الكمية التي يتناولها الإنسان من المشروبات الغازية وزيادة خطر تعرضه للإصابة بهشاشاة العظام و مرض السكري من النمط الثاني (المقاوم للإنسولين).

أما العصائر المعلبة فلا ينصح بها لحتوائها على كميات كبيرة من السعرات الحرارية ومن السكريات وعدم احتوائها على الألياف الموجودة في العصائر الطازجة، فالفواكه الطازجة تحتوى على كميات كبيرة من الألياف تساعد على الشعور بالشبع.

وأفضل السوائل التي ينصح الأطباء الجميع بتناولها في رمضان فتتمثل في الماء وتقدر النسبة التي يجب على الإنسان تناولها من الماء إلى ثمانية أكواب يوميًا، وكذلك الشاي والمشروبات العشبية. ولمحبي القهوة ينصح الأطباء بشرب القهوة بعد ساعة من الإفطار.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.