يا بَحرًا بالشوق موّاجًا،
ويا موجًا بالعشق موارًا…
فالشاطئ الهيمان،
إليك يرنو،
وهَداياك ينتظر؛
رمْلَك الناعمَ المغسول،
وماءَك الصافي الطهور…
فشوقه إليك لا ينطفئ،
وحبّه لك لا يبلَى…

About The Author

كاتب ومفكر.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.