أم ما زلتَ ظمآنا ؟!

هل طفتَ بالبيت، أم ما زلتَ ظمآنا؟!         أم هيّج الشوق في جنبيك نيرانا؟! وهل سعيتَ كما الأنفاسُ لاهثة              بين الشهيقين تسبيحاً وتحنانا؟ أرحتَ ترمل بين الأخضرين كما               تدفّقَ النبضُ ف... اقرإ المزيد

عقالها الحب

ذُكر الرسول صلى الله عليه و سلم ففاضت عيناه، فكانت هذه القصيدة من وحي تلك الدموع: فاضـتْ وخلَّتْ جمـاراً في مآقيها                                       والشوق يستوقد الأعصاب يُذكيها واهتزّت الروح للذكرى وطـا... اقرإ المزيد

إليك سآوي

نبيلة الخطيب - شعر – إليكَ سآوي إذا ما تخففتُ من كل هذا الأديم كما السّهم.. من بؤرة القوس أرنو لميعاد عهدٍ قديمٍ.. قديم، فأنتَ الفضاءُ إذا ضاقت الأرضُ أنت الرفيقُ إذا سافر العمرُ ثمّ إذا خلت الدارُ ... اقرإ المزيد

طوبى

خُلقنا.. وما عبَثاً كان كل الذي فوقها من ترابْ... دحاها مِهاداً لمن يسكنون، وأودَعَنا اللهُ سرّ التماهي، وعلّمها كيف تغدو دِثاراً وأُمًّا رَؤومًا لمن يهجعون... فما العمرُ إلا رفيفُ الثواني، كما زَغَ... اقرإ المزيد