“هشاشة العظام” شبح يهاجم العديد من كبار السن وخاصة النساء، والآن أصبح شيئاً من الماضى إذ تم اكتشاف خلايا جذعية لترميم العظام وحمايتها من الكسور.

ووفقاً لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أوضح باحثون من جامعة لندن البريطانية أن السائل الذى يحيط بالجنين يحمى الطفل ويسمح له بالنمو، وليس هذا فقط لكنه يحتوى على خلايا جذعية يمكن أن تتحول إلى الأنسجة المختلفة.

وأظهرت الدراسة الجديدة أنه عندما يتم وضع هذه الخلايا فى فئران تعانى من مرض هشاشة العظام، فإنها تساعدهم فى الحد من الكسور وزيادة القوة والمرونة بنسبة تصل إلى 80%.

وقال الباحثون إن هذه النتائج قد تساعد على منع الأطفال الذين يموتون من الأمراض الوراثية، إضافة إلى تحسين نوعية الحياة لكبار السن.

وأضاف الدكتور “GUILLOT” من جامعة لندن، أنه متحمس للغاية لأن هذا هو انفراجة كبيرة من شأنها أن تعود بالنفع على الجميع، ويعتقد أنه فى السنوات القليلة القادمة سيكون هناك طرق لإبطاء شيخوخة الهيكل العظمى للحد من الكسور والآلام.

ومن المقرر إجراء المزيد من الأبحاث لتأكيد النتائج ويؤمل أن تتم التجارب السريرية على البشر فى غضون العامين المقبلين.

المصدر: موقع اليوم السابع

About The Author

بوابة حراء

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.