رغم أن أكثر الدول العربية تحتفل بعيد الأم يوم 21 من مارس كل عام وهو اليوم الذي يوافق الإعتدال الربيعي حيث يتساوى الليل والنهار واختيار اليوم يرجع لأهمية الربيع، ويذكر أن أول عربي دعا إلى تخصيص يومًا للأحتفال بعيد الأم هو الكاتب المصري مصطفى أمين.

إلا أن العالم لا يشارك الدول العربية هذا اليوم فالنرويج تحتفل به في الثاني من فبراير، والأرجنتين في الثالث من أكتوبر، أما دولة جنوب أفريقيا فتحتفل به في الأول من مايو.

وما يقرب من 66 دولة حول العالم تحتفل بعيد الأم في الأحد الثاني من شهر مايو من كل عام، والسبب يرجع إلى أن الأمريكية “آنا جافريس” عام 1908م أحتفلت بذكرى والدتها في كنيسة “سانت أندرو الميثودية” في ولاية فرجينيا، وطالبت بتخصيص يوم للإحتفال بعيد الأم، ورفض الكونجرس الأمريكي هذا الإقتراح لكن الحملة التي قامت بها “آنا” على مدار ثلاث سنوات لاقت نجاحًا ودعمًا جماهيريا ليتم إقرار يوم الأحد الثاني من مايو كل عام عيدًا للأم وعطلة رسمية في أمريكا إبتداء من عام 1911م. وقامت دول العالم المختلفة بمتابعة الولايات المتحدة وأقرت هذه العطلة الكثير من الدول حول العالم ليصبح يوم الأحد الثاني من مايو عيدًا رسميًا للأم.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.