محفور على القلب اسمُكَ،
روحاً هوَّاماً في أفقك أدور، وفؤادكَ أروم
ليتني به أَفنى، وبه أذوب
إن لم أكن بالوفاء جديراً فشفيعي أني إليك نسيب

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.