من الجنَّة هبطنا،
وبالطاعة ما امتثلنا،
وعندما الأرضَ نزلنا،
آثامًا وأحزانًا اقْترَفنا،
وافترقنا،
وتجافينا…
فما اعتبرنا،
ولا من الدرس استفدنا…
ليتنا شجرًا كُنَّا،
ومنها تعلَّمْنا؛
أيدينا كأغصانها تتشابك،
وقلوبنا كجذوعها تتساند…