سلامًا واغفروا زفرات قلبي                           وصــرخة أضلعي ولهاث آهي
سـلامًا واشربوا أحزان روحي                         فقد يبس الكلام على الشفاه
وكم منّيتُ نفســـــي أن أغني                      وأعزف فــــــي المراعي للشياه
ولكن كيـــــــف والدّم تاج رأسي                     وقد حلّتْ بساحتنا الدواهي؟
رأيت المسلمين ذوي منامٍ                            وأعــــــــين شانئيهم في انتباه
وصبّحـــــــنا ومسّانا اقتتالٌ                            أتعصمنا الزواجــــــر والنواهي؟
أرى الأعداء في أرضي سكارى                      وكلٌّ قد يقتّـــــــــــل لاشتباه
وتهْلِك ضرعنا والعقل غافل                            وتحرق أرضنا والقلـــــــب ساه
وأورق حزننا شـــــــوكًا فآهٌ                            مـــــــــع الحدثين تسلمنا لآه
تناولـــــنا الغواة ونحن صمٌّ                            فما جــــــــــرحٌ جراحَتَنا يضاهي
تبصَّرْ هـــــــل ترى أرضا تناءت                        عــــــــن الدم وهي تجأر يا إلهي
فأيّ فمٍ سيـصدح والبرايا                              يؤرّق أمرهـــــم ذلُّ الجباه
يجوع الحــــر أو يلقى المنايا                          ويأنف أن يســـــاق ولو لجاه
فلا تأمــــــن سيوفـًـــا لامعاتٍ                        فقيصر حاطب في حبل شاه
رأيت أمور قومــــــي يا لقومي                        بأيدي السادرين لدى الملاهي
شراب القوم مــن نفط مصفّى                        وللشعـــــب الأجين من المياه
ولــــم ينفع يمين أو يــــــــسار                       فكلـهمُ تفنن فـــــي سفاه
وكلهـم يرى غُنما بقومي                              وكان النفـــط داهية الدواهي
إذا الربــان تاه فما عجيبٌ                              إذا صـرنا نُجــــرّ إلى المتاه
أخي عذرًا إذا مـــا جفّ عودي                        ولم أعزف أناشـــــيد الرفاه
ويعتــصم الحزين بحبل طه                            وحبل سواه لو أدركتَ واه

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(*) رئيس تحرير مجلة المشكاة / المغرب.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.