كم مرةً إلى جهنّم تحوَّلتْ دنيانا،
وكم مرةً جِنانًا خضرًا عادتْ..
أعظم آمالنا، جنةً خضراء نعيدها،
رغم يبس الرياض وإذواء البساتين..