اِسقِ، كيلا تجفّ الورود والأزهار،

خبتْ نضرتُنا وذبلنا، جيل الجفاف نحن،

اِسقِ، لا تدعْ أرضًا بلا سقاء،

إلى الماء احترقنا شوقًا،

حتى صرنا رمادًا.

***