تباشيرير فجرٍ فيفي الآفاق تلوح،
وبقايا ظلمة لا زالت تَغشى زُرقة السماء
وأمواجَ البحار…
وكما ينشقّ رحِم الليل عن فجر وليد،
هكذا سينفتح العالم للنور العتيد…

About The Author

كاتب ومفكر.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.