شجاعًا كان “الفاتح” بلا مراء.. بطلاً من أبطال التاريخ كان بلا شك.. ولكن بلا حكمة لم يكن أبدًا، وبلا معرفة بالفن العسكري لم يكن قط.. فالتركيز على شجاعته دون حكمته، وعلى بسالته دون معرفته، خطل في الرأي وقصور في النظر.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.