مَنْ تعوّد على إفشاء أسرار الآخرين لك لا تأمنه على سرك، لأنه كما فعل بأسرار الآخرين فإنه سيفعل بأسرارك.

إذا أفشى أحدهم سرَّك مرة ومرتين، أليس من الغباء أن تودعه سرّك ثالثةً، فإنْ دلَّ ذلك على شيء فإنما يدل على قصر نظرك، وقلة إدراكك، أما مَن أنضجته التجربة فلا يلدغ من جحر مرتين.

About The Author

كاتب ومفكر.

Related Posts

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.