إذا افترشوا التعاون ربحوا،

ولم يمسسهم أذى وعاشوا بهناء،

وإذا بالكرم الواهب نلك النعماء،

قد أحول المكان رياضا حالية غناء…