يا أرضنا يا ولود،
يا معطاء، لالا تمسكين!
كم من عجيب تمخضتِِت عنه،
وكم من وليد أثار العالمين،
وقلََلب الموازين…
صراخ آلالامك يشقّّق عنان السماء،
تتعسرين، تتألمين…
على قلوبنا نضع أيدينا صامتين،
والوليدََد العجيب منتظرين…