تكسَّر قفصي، انفتح بابه،
وداعاً يا أيام الاغتراب،
إلى أجواء الحرية حَلَّقتُ،
ومن مُحْلَوْلِكِ أيامي تخلصتُ،
هيهاتَ هيهاتَ…
فلتأتِ ألفُ عاصفة…
فلن تعيدني للقفص من جديد…

Leave a Reply

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.