(حراء أونلاين) أعربت إدارة فيسبوك أن عدم مشاركة المحتوى الشخصي برسائل إعجاب أو تعليق بعد جلوس الشخص فترة من الزمن، يؤدي لتبعات سيئة مزاجيًّا ومعنويًّا.

وأعرب مدراء سابقون في شركة فيس بوك أن الفيس بوك يتضمن سلبيات كثيرة، وهذه السلبيات قد أضرت بالمستخدمين وأثرت في قراراتهم وحياتهم الاجتماعية.

وبيّن مديرا الأبحاث في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “ديفيد جينسبيرغ”، وعالم الأبحاث في الشبكة “مويرا بورك”، هذه المستخلصات السلبية اعتمادًا على دراسات أجرتها جامعة “ميتشيغن”.

وكانت الدراسة قد أجرت اختبارًا على مجموعة من الطلاب تم اختيارهم لتصفح فيسبوك مدة 10 دقائق، وكانوا في نهاية اليوم في مزاج أسوأ من الذين شاركوا المحتوى وتواصلوا مع أصدقائهم بشكل فعلي.

وقالا “على الرغم من عدم وضوح الأسباب، يفترض الباحثون أن قراءة ما ينشره الآخرون على الإنترنت دون الرد والتفاعل قد تؤدي إلى مقارنة اجتماعية سلبية وربما أكثر من ذلك أحيانًا”.

يذكر أن الفيس بوك هو من أكثر منصات التواصل الاجتماعي استخدما حول العالم؛ حيث يستخدم أكثر من 2 مليار شخص فيسبوك شهريا، ويتفاعلون ويتأثرون بما ينشر عليه.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.