مكتوي الفؤاد،
بجميعه.. يتحدى اللظى،
وإنْ المشهد.. مضبَّبًا للعين بدا،
فمن أجل إرواء الظامئين..
في النيران اصطلى..