محتويات العدد 32

النفوس النافعة أو مجتمع الضمير

عندما خُلق الإنسان وأُرسل إلى هذا العالم، وُضعت في جِبلّته بذور الخير والشر، والجمال والقبح، والنفع والضر؛ ومُنحت تلك البذورُ قابليةَ التوسع والنموّ والتطور في سفوح ماهيته الإنسانية. ومنذ تلك اللحظة تَداخل -في ... اقرإ المزيد

الفطرة المدمرة

في مقاله لهذا العدد من "حراء" يشير الأستاذ "فتح الله كولن" إلى خاصية "الإثنينية" في طبيعة "النفس البشرية"، فقد فطرت هذا النفس على الجمع بين الشيء ونقيضه، بين الخير ونقيضه، والحق ونقيضه، والعدل ونقيضه، والجمال و... اقرإ المزيد

اليد الكاشفة

تافهةٌ أحلامُنا، هابطة آمالُنا... إليها نركض لاهثين، وحولها ندور متعبين... أيتها اليد الآتية من وراء الغيب! اكْشفي السّتار، واطوِ الحجاب، وعظمةَ الآمال أرينا، وإلى سُمُوِّ الأحلام ادفعينا، وإلى عظمة ال... اقرإ المزيد

توجّه وانجُ

يا يدًا سُدُفَ الظلام تَشُقُّ! تَعَالَيْ ارفعي رايةَ الحَقِّ، وعلى القمَّة اركُزي ساريتها... فإذا رأتها الدنيا، غيّرَت اتجاهها، وحوّلَت مسيرها، وبها الْتَحقَت... وكما عاشقةُ الشمس، حول الشمس تدور، هكذا... اقرإ المزيد

التنمية الذاتية… ودور المجتمعات المحلية في نهضة الأمة

عندما بلغ ذو القرنين بين السدين ﴿وَجَدَ مِنْ دُونِهِمَا قَوْمًا لاَ يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ قَوْلاً﴾(الكهف:93)، لقد عرضوا عليه صفقة ﴿قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الأَ... اقرإ المزيد

رحلة في مقامات الوصال

"نظرتُ فإذا كل شيء من حولي صامت صمت الرهبة، ساكن سكون الجلال، لا نأمة ولا حس ولا حركة، ولا شيء يشغل الإنسان عن التفكير في السماء والكعبة تبدو من بعيد وسط هذا الإطار الصخري... فمن كان في الغار، كأنه في الدنيا وم... اقرإ المزيد

أولى زخات الثلج تعظني وتبكيني

في مكتبي، أعالي جبال "شَمْليشا"، عبر نافذتي... من بعيد يغمز لي "البوسفور" بعيون لازردية، ومِن فوقه جسر العبور من أوروبا إلى آسيا، يرسم أملَ مستقبلٍ للعالَم جديدٍ، يتزحزح فيه المحور من الغرب إلى الشرق، وفوق الجس... اقرإ المزيد

العلم والأخلاق وأثرهما في بناء الإنسان عند النورسي

إن القارئ لرسائل النور، الدارس لنصوصها، المتأمل في سطورها، يجد لا محالة أن فكره قرآني المصدر والغاية، قرآني المضمون والمنهج، ومن ثم فإن العلم الذي تحدث عنه ودعا إليه وحثّ الناس عليه، وأودع مادته في رسائله، هو ا... اقرإ المزيد

سلطة الكلمة وقوتها-2.. الأدب في ظل البيان

الأدب نشاط إنساني يولد مع الإنسان، ولكي يكون جميلاً قويًّا مؤثرًا خالدًا، يتوجب عليه الاسترشاد بالبيان الذي خطت معالم خريطته مفصلة في الكون والوجود، وأنزلت مرتكزاته على محمد صلى الله عليه وسلم في القرآن الكريم.... اقرإ المزيد

كيف يصوغ الإسلام الإنسان؟

صياغة الإسلام للإنسان صياغة متميزة تنطلق من الأصل الكريم المفضل الذي فيه روح من الله: ﴿وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي﴾(الحجر:29)، ولذلك إذا التحم الإنسان بأصل الروح النازل من عند الله عز وجل، فَعَلَ العجب العجا... اقرإ المزيد
FACEBOOK
TWITTER
YOUTUBE